كتاب الخدع في لعبة المال ... لماذا تخسر في البورصة ؟!!

لماذا تخسر فى الفوركس أو البورصة ؟؟
تأمل نفسك و تذكر ذلك اليوم الذى قررت أن تدخل فيه شراء ( long ) ثم مرت بك الساعات فإذا بك تخرج من الصفقه خاسراً بعد فترة من التوتر و تأنيب النفس لماذا اخترت هذا السهم أو هذه العملة للدخول؟؟ .

و يتكرر هذا الحادث مرات و مرات حتى تكاد تفقد حسابك أو ربما تفقده فعلاً .. و أخيراً تحدثك نفسك " كل الصفقات كان حظى سيئ " ... لماذا دائماً حظى سيئ ؟؟
لماذا لم اخطأ يوماً و أدخل صفقه رابحه ؟

و تتعدد كلمات لماذا ... و تلعن نفسك مرات ومرات ، والمصيبة الأكبر أن تكون من الذين يهرولون وراء الاستراتيجيات صاحبة الاسماء العالية امثال ” كيف تكسب المليون فى 5 صفقات “ ، و ما إلى ذلك فهذه وحدها مصيبة اخرى ، فى الحقيقة أنت لم تخسر بسبب سوء حظك أو قله فهم أو عدم قدرة على تحليل السوق ( إذا كنت تعرف بعض اساليب التحليل الفنى او الاساسى ).

اسمح لى أن اكشف لك عن سر خسارتك .... فأنت وقعت فى الخدع التى يصنعها الكبار . هذا الكلام ينطبق على كل الاسواق و ليس سوقاً أو بورصة بعينها .... هذا ما عرضته بالتفصيل ... كيف تصنع الخدع و كيف تكتشفها أو تبتعد عنها .؟
 

البورصة ... حلم الكثيرين ، فالبعض يحلم بالتداول والربح فيه ، والبعض يحلم بالعمل فيه ، والبعض يحلم ان يتعرف عليه ويفهمه.
هذا الكتاب "الخدع في لعبة المال" هو رسالة لكل متداول في البورصة حاول ان يربح منها ولم يحالفه الحظ ... لأقول له المسألة ليست حظ .. بل أنت ربما تكون وقعت في واحده من خدع هذا السوق الكثيرة ، والتي حاولت ان اجمعها لك في اربعة أبواب من هذا الكتاب بمجمل 19 فصل كالتالي:
    بعد التمهيد " لماذا تخسر في أسواق المال والبورصات ؟!! " جاء الباب الاول بعنوان "هل انت مستعد ؟!!" والذي يضم فصلين ، الاول بعنوان " التوازن المالي" والثاني بعنوان " التوازن الشخصي" ، في محاولة لأوضح للقارئ ان دخول سوق المال يحتاج الى أستعداد على المستوي المالي واستعداد على المستوي الشخصي وبدون هذا الاستعداد ستكون قد وضعت نفسك في أول الخدع بنفسك .. فليس كل الناس مؤهلة للدخول في معترك سوق المال.

الباب الثاني " المعرفة بالسوق " والذي أوضح فيه ان المجموعة الثانية من الخدع في البورصة هي في عدم معرفة المتداولين بحقيقة السوق الذي يتداول فيه.
يضم الباب 4 فصول من الثالث الى السادس ..
الفصل الثالث : العناصر الاساسية المكونة للأسواق ، و كيف نتعرف على العنصر الاهم المحرك للسوق

الفصل الرابع : أساليب التداول وأنواع العقود

الفصل الخامس : حجم رأس المال المناسب لكل سوق و كل ورقة مالية

الفصل السادس : شركات الوساطة وخدعها المتجددة

الباب الثالث.. " أستراتجيات التداول " ... حيث ان استراتجية التداول غير مكتملة الجوانب تعتبر خدعة كبيرة يتمسك بها صاحبها ، فقد اوردت 5 فصول تتحدث عن أستراتجيات التداول من الفصل السابع الى الحادي عشر تضمنت ( الاستراتيجية .. ما هي ؟ و كيف نصنعها ؟ ، إدارة رأس المال والمخاطر  ، إشارات الدخول ، اوامر وقف الخسارة  ، تحديد المستهدفات )

الباب الربع بعنوان " النمازج الفنية للخدع " وهو مكون من ثمان فصول تبداء من الفصل الـ 12 الى الفصل الـ 19 ، يشمل كل فصل شكل من أشكال الخدع التي يصنعها صناع السوق و التي تظهر على المخططات السعري.

هذا الكتاب هو محض خبرتي في أسواق المال ، جمعهتا لتكون لك عوناً في هذا المعترك.

عدد صفحات الكتاب : 103
نوع الغلاف : ورق مقوى
مقاس الكتاب : 17 * 24

Share the Topic

مواضيع ذات صلة